شباب عراقي بلا أُمية


الأمية بين أوساط الشباب في المجتمع العراقي

برعاية معالي وزير الشباب والرياضة الأستاذ المهندس جاسم محمد جعفر وتحت شعار ” شباب عراقي بلا أمية” عقدت وزارة الشباب والرياضة- دائرة التنسيق والمتابعة- قسم البحوث والدراسات وبالتعاون مع قسم الاجتماع في كلية الآداب ندوة علمية بعنوان ( الأمية بين أوساط الشباب في المجتمع العراقي) على قاعة الإدريسي بتأريخ 30/11/2011م، وفي كلمة في افتتاح الندوة أشار وكيل وزير الشباب والرياضة الأستاذ عباس الشمري ان معدل الإلمام بالقراءة والكتابة قد انخفض بين الشباب وايماناً بدور الشباب في تنمية المجتمعات وقيادتها هو مايدفعنا إلى البحث في هذه المشكلة وعقد الندوات في هذا الاتجاه لإيجاد الحلول للحد من هذه الظاهرة ،فيما دعا الدكتور عدنان السراج مدير عام دائرة التنسيق في الوزارة إلى ضرورة عدم التزويق واتخاذ الموضوعية عنصراً في مايقدم من بحوث علمية حتى تكون تلك البحوث أداة صادقة في عملية التطوير والتنمية مؤكداً بان باحثينا قادرين على اجتياز هذه المهمة الصعبة، وتضمنت الندوة عرضاً لعدد من البحوث العلمية تطرقت بعضها إلى الأمية ومدى التحديات التى يواجهها المجتمع  وأشارت أخرى إلى أن الأمية ليس فقط في معدلات القراءة والكتابة وانخفاضها إنما هنالك أمية ثقافية أخذت تظهر في سلوكيات الشباب فيما بينت أخرى بان من أهم الأسباب التي تعيق البحث في موضوعات الشباب هو عدم توفر منظومة بيانات رصينة لاسيما مع تأخر التعداد العام للسكان، هذا وقد نالت الندوة اهتماماً إعلامياً من القنوات الفضائية.

Comments are disabled.